مر و الرموز القادة لا يزالون في قبضة السجان الخليفي|| الوصلة الغير مغلقة للموقع هي bahrainonline.petrix.net

الصفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
عرض النتائج 1 إلى 15 من 24

الموضوع: والد الشهيد المؤمن: لا أستطيع وضع يدي بأيدي الجمعيات السياسية

  1. #1
    صديق الملتقى
    تاريخ التسجيل
    Sep 2011
    الدولة
    البحرين
    المشاركات
    2,117

    افتراضي والد الشهيد المؤمن: لا أستطيع وضع يدي بأيدي الجمعيات السياسية

    بسم الله الرحمن الرحيم والد الشهيد علي المؤمن يقول أنه لا يستطيع وضع يده بأيدي الجمعيات السياسية وهي تحاور النظام القاتل: https://www.youtube.com/watch?v=74EB...e_gdata_player
    https://twitter.com/RedSky446
    الشعب يريد إسقاط النظام


  2. #2
    صديق الملتقى
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    3,460

    افتراضي

    فقرة مهمة من بيان تيار الوفاء يوم الجمعة 28 سبتمبر 2012م :

    تتحفنا العبقرية الأمريكية على لسان مساعد وزيرة الخارجية الأمريكية لشؤون الشرق الأوسط مايكل بوسنر بتهديد ضمني جديد، في جلسته الخاصة مع الوفد المعارض بجنيف، عندما صرح لهم "بأن الشهور القادمة ستكون حاسمة في الشأن البحريني، و بأن النظام سيدعو لحوار، و أن عليهم التعاطي معه، و أن لا يجعلوا مطلب الحكومة المنتخبة عائقاً أمام تحقيق تقدم في الملفات الأخرى"، حيث تستمر أمريكا في ممارسة الدور السلبي و المعادي والمنافق لشعبنا و المتلبس بلباس النصح والصداقة، بغية القضاء على حراك شعبنا نحو تحقيق مطالبه.
    أَلا إِنَّ نَصْرَ اللَّهِ قَرِيبٌ

  3. #3
    عضو فعَّال
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    204

    افتراضي

    مأجور بمصابك يا أبا علي وتقبل الله منك هذا القربان الطاهر سفيرك إلى الجنة إن شاء الله.

    وهذا المقطع من كلمة آية الله الشيخ عيسى أحمد قاسم حفظه الله ورعاه في لقاء عوائل الشهداء العام الماضي، أراه مناسباً لهذا الموضوع ولعله يريح قلب هذا الأب المكلوم أطال الله في عمره:

    (وما من أمة إلا وهي مَدينةٌ لشهدائها الأحرار الأبرار، فيما لها من عزة وحرية وكرامة ومكانة ، وأمن وخير واستقرار واستقامة.
    إن لشهداء الأمة عليها لديناً كبيراً، ومن وفاءها لهذا الدين.. العمل الصالح تهديه لشهدائها، والانتصار لقضيتهم وهدفهم النبيل الذي استشهدوا من أجله، ومتابعة جهادهم، وتربية الأجيال التي تحمل رايتهم، وتعطي كما أعطوا، وتضحي كما ضحوا.. من أجل عز الإسلام وإنقاذ الإنسان وتركّز قيم الحق والعدل والحرية، واستقامة المسيرة البشرية على خط خالقها العظيم.

    نعم.. للشهداء علينا حقٌ ضخم، وهذا الحق لا يُؤدى بالكلمات، وإنما يُؤدى بالعمل الجهادي والكفاح المستمر، وتربيةِ النفس على العطاء والبذل في سبيل الله، حتى ترخص النفس في سبيله.

    وإن أهل الشهداء ممن يشاركونهم الخط والهدف والرؤية والهم والتوجه مكرمون في الأمة، ومحفوفون بعنايتها، ولهم الشرف والمكانة المحترمة العالية.
    وهم من جانبهم متواضعون لله سبحانه وتعالى، لا يستكثرون ما أعطوا وما تحملوا من آلام، ولا يتوجعون لما بذلوا، ولا يدخلون مع أحد في مفاخرة دنيوية بما قدم أبنائهم المجاهدون من تضحيات في سبيل الله، ولا يمنّون على مجتمعاتهم بذلك حتى لا يحبط العمل، ولا يذهب أجر الصبر عند الله .
    إنكم مأجورون كل الأجر عند الله عز وجل أن قدمتم فلذات أكبادٍ وأخوة كرام أعزاء في سبيل الله تبارك وتعالى، وفي سبيل إنقاذ المجتمع من ظلمه وظلماته).


    القصاص قادم قادمٌ يا أبا علي، ومنكم يا عوائل الشهداء ومن أبنائكم الغيارى شهداء الوطن والحرية نستمد صمودنا.
    (إِنَّا مِنَ المُجْرِمينَ مُنْتَقِمُونْ)

  4. #4
    عضو فعَّال
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    116

    افتراضي

    كلمة نسجلها للتاريخ وللمتملقين والخانعين كلمه قوية

  5. #5
    صديق الملتقى
    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    الدولة
    ذكريات الإنتفاضة
    المشاركات
    2,651

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة iPhone مشاهدة المشاركة
    مأجور بمصابك يا أبا علي وتقبل الله منك هذا القربان الطاهر سفيرك إلى الجنة إن شاء الله.

    وهذا المقطع من كلمة آية الله الشيخ عيسى أحمد قاسم حفظه الله ورعاه في لقاء عوائل الشهداء العام الماضي، أراه مناسباً لهذا الموضوع ولعله يريح قلب هذا الأب المكلوم أطال الله في عمره:

    (وما من أمة إلا وهي مَدينةٌ لشهدائها الأحرار الأبرار، فيما لها من عزة وحرية وكرامة ومكانة ، وأمن وخير واستقرار واستقامة.
    إن لشهداء الأمة عليها لديناً كبيراً، ومن وفاءها لهذا الدين.. العمل الصالح تهديه لشهدائها، والانتصار لقضيتهم وهدفهم النبيل الذي استشهدوا من أجله، ومتابعة جهادهم، وتربية الأجيال التي تحمل رايتهم، وتعطي كما أعطوا، وتضحي كما ضحوا.. من أجل عز الإسلام وإنقاذ الإنسان وتركّز قيم الحق والعدل والحرية، واستقامة المسيرة البشرية على خط خالقها العظيم.

    نعم.. للشهداء علينا حقٌ ضخم، وهذا الحق لا يُؤدى بالكلمات، وإنما يُؤدى بالعمل الجهادي والكفاح المستمر، وتربيةِ النفس على العطاء والبذل في سبيل الله، حتى ترخص النفس في سبيله.

    وإن أهل الشهداء ممن يشاركونهم الخط والهدف والرؤية والهم والتوجه مكرمون في الأمة، ومحفوفون بعنايتها، ولهم الشرف والمكانة المحترمة العالية.
    وهم من جانبهم متواضعون لله سبحانه وتعالى، لا يستكثرون ما أعطوا وما تحملوا من آلام، ولا يتوجعون لما بذلوا، ولا يدخلون مع أحد في مفاخرة دنيوية بما قدم أبنائهم المجاهدون من تضحيات في سبيل الله، ولا يمنّون على مجتمعاتهم بذلك حتى لا يحبط العمل، ولا يذهب أجر الصبر عند الله .
    إنكم مأجورون كل الأجر عند الله عز وجل أن قدمتم فلذات أكبادٍ وأخوة كرام أعزاء في سبيل الله تبارك وتعالى، وفي سبيل إنقاذ المجتمع من ظلمه وظلماته).


    القصاص قادم قادمٌ يا أبا علي، ومنكم يا عوائل الشهداء ومن أبنائكم الغيارى شهداء الوطن والحرية نستمد صمودنا.
    والله
    لم ارى من هو اقل منكم حياء و تجرأ على اهالي الشهداء
    او كلما اعترض منهم احد على ميوعة اداء جمعياتكم المنافقة
    قابلتموه باتهامكم له بالمنة على الشعب بشهادة ابناءه؟
    استحوا من الله
    استحوا من دماء الشهداء
    استحوا من مواقفكم المخزية بحق اهالي الشهداء
    عيب عليك ان تستشهد بخطبة الشيخ لتوحي الى القارئ ان والد الشهيد يمن على الناس بدماء ولده
    فوا الله حتى لو كان يمن علينابدمائه فله الحق و الاحترام و التقدير
    بل ننكص رأوسنا خجلا منه
    لاان نتهمه بهذه التهمة التي انما تعبر عن ازمتكم الأخلاقية و المبادئية
    فكلما اعترض عليكم معترض سقطتموه و كلتم له تهم العمالة
    و لما لم يسعكم تهمة اب الشهيد بهذه التهمة لم تجدوا الا ان تدعوا عليه بانه يمن بدم ولده
    اما يسلم اهالي الشهداء لسياساتكم الذليلة و يصمتوا عن خزيكم و يصفقوا لمسلككم الاستسلامي
    او انهم يمنون على الناس بدماء ابنائهم؟!
    قليل فقط من الخجل و الحياء
    الذي من الواضح انه هجركم و هجر وجوهكم لكثرة تجرأكم على المستضعفين!

    لقد كان الأولى بكم ان توجهوا هذا الكلام للذين ما فتئوا يمنون على الشعب بتضحياتهم و يستدرون دموع الناس بنحو يثير الاشمئزاز، و يسندون لأحزابهم كل انجاز
    للذين يقولونها صريحة : نحن نضحي لأجلكم
    او ليس هؤلاء الذين لم يذوقوا سجنا و لا لقوا تعذيبا و لم يتجاوز التعرض لهم من قبل النظام كسر زجاج سيارة
    او قنبلة غاز تلقى على بيوتهم
    او محاولة لقتلهم
    و هي امور عانى و يعاني منهامعظم ابناء الشعب بشكل يومي و على درجة اشد
    او ليسوا هم اولى بأن يوجه لهم خطاب ابشيخ او تلمح انت لهم به
    بدلا من ان توجهه او تلمح به لمن فقد فلذة كبده و رآه مقتولا شر قتلة و ممزق الاعضاء و الأوصال
    و الله عيب ، عيب!
    التعديل الأخير تم بواسطة : جرح القائم بتاريخ 29-09-12 الساعة 11:33 PM

  6. #6
    صديق الملتقى
    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    الدولة
    ذكريات الإنتفاضة
    المشاركات
    2,651

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة iPhone مشاهدة المشاركة
    مأجور بمصابك يا أبا علي وتقبل الله منك هذا القربان الطاهر سفيرك إلى الجنة إن شاء الله.

    وهذا المقطع من كلمة آية الله الشيخ عيسى أحمد قاسم حفظه الله ورعاه في لقاء عوائل الشهداء العام الماضي، أراه مناسباً لهذا الموضوع ولعله يريح قلب هذا الأب المكلوم أطال الله في عمره:

    (وما من أمة إلا وهي مَدينةٌ لشهدائها الأحرار الأبرار، فيما لها من عزة وحرية وكرامة ومكانة ، وأمن وخير واستقرار واستقامة.
    إن لشهداء الأمة عليها لديناً كبيراً، ومن وفاءها لهذا الدين.. العمل الصالح تهديه لشهدائها، والانتصار لقضيتهم وهدفهم النبيل الذي استشهدوا من أجله، ومتابعة جهادهم، وتربية الأجيال التي تحمل رايتهم، وتعطي كما أعطوا، وتضحي كما ضحوا.. من أجل عز الإسلام وإنقاذ الإنسان وتركّز قيم الحق والعدل والحرية، واستقامة المسيرة البشرية على خط خالقها العظيم.

    نعم.. للشهداء علينا حقٌ ضخم، وهذا الحق لا يُؤدى بالكلمات، وإنما يُؤدى بالعمل الجهادي والكفاح المستمر، وتربيةِ النفس على العطاء والبذل في سبيل الله، حتى ترخص النفس في سبيله.

    وإن أهل الشهداء ممن يشاركونهم الخط والهدف والرؤية والهم والتوجه مكرمون في الأمة، ومحفوفون بعنايتها، ولهم الشرف والمكانة المحترمة العالية.
    وهم من جانبهم متواضعون لله سبحانه وتعالى، لا يستكثرون ما أعطوا وما تحملوا من آلام، ولا يتوجعون لما بذلوا، ولا يدخلون مع أحد في مفاخرة دنيوية بما قدم أبنائهم المجاهدون من تضحيات في سبيل الله، ولا يمنّون على مجتمعاتهم بذلك حتى لا يحبط العمل، ولا يذهب أجر الصبر عند الله .
    إنكم مأجورون كل الأجر عند الله عز وجل أن قدمتم فلذات أكبادٍ وأخوة كرام أعزاء في سبيل الله تبارك وتعالى، وفي سبيل إنقاذ المجتمع من ظلمه وظلماته).


    القصاص قادم قادمٌ يا أبا علي، ومنكم يا عوائل الشهداء ومن أبنائكم الغيارى شهداء الوطن والحرية نستمد صمودنا.
    والله
    لم ارى من هو اقل منكم حياء و تجرأ على اهالي الشهداء
    او كلما اعترض منهم على ميوعة اداء جمعياتكم المنافقة
    قابلتموه باتهامكم له بالمنة على الشعب بشهادة ابناءه؟
    استحوا من الاه
    استحوا من دماء الشهداء
    استحوا من مواقفكم المخزية بحق اهالي الشهداء
    عيب عليك ان تستشهد بخطبة الشيخ لتوحي الى القارئ ان والد الشهيد يمن هلى الناس بدماء ولده
    فوا الله حتى لو كان يمن علينابدمائه فله الحق و الاحترام و التقدير
    بل ننكص رأوسنا خجلا منه
    لاان نتهنه بهذه التهمة التي انما تعبر عن ازمتكم الأخلاقية و المبادئية
    فكلما اعترض عليكم معترض سقطتموه و كلتم له تهم العمالة
    و لما لم يسعكم تهمة اب الشهيد بهذه التهمة لم تجدوا الا ان تدعوا عليه بانه يمن بدم ولده
    اما يسلم اهالي الشهداء لسياساتكم الذليلة و يصمتوا عن خزيكم و يصفكوا لمسلككم الاستسلامي
    او انهم يمنون على الناس بدماء ابنائهم؟!
    قليل فقط من الخجل و الحياء
    الذي من الواضح انه هجركم و هجر وجوهكم لكثرة تجرأكم على المستضعفين!

  7. #7
    عضو فعَّال
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    204

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جرح القائم مشاهدة المشاركة

    والله
    لم ارى من هو اقل منكم حياء و تجرأ على اهالي الشهداء
    او كلما اعترض منهم على ميوعة اداء جمعياتكم المنافقة
    قابلتموه باتهامكم له بالمنة على الشعب بشهادة ابناءه؟
    استحوا من الاه
    استحوا من دماء الشهداء
    استحوا من مواقفكم المخزية بحق اهالي الشهداء
    عيب عليك ان تستشهد بخطبة الشيخ لتوحي الى القارئ ان والد الشهيد يمن هلى الناس بدماء ولده
    فوا الله حتى لو كان يمن علينابدمائه فله الحق و الاحترام و التقدير
    بل ننكص رأوسنا خجلا منه
    لاان نتهنه بهذه التهمة التي انما تعبر عن ازمتكم الأخلاقية و المبادئية
    فكلما اعترض عليكم معترض سقطتموه و كلتم له تهم العمالة
    و لما لم يسعكم تهمة اب الشهيد بهذه التهمة لم تجدوا الا ان تدعوا عليه بانه يمن بدم ولده
    اما يسلم اهالي الشهداء لسياساتكم الذليلة و يصمتوا عن خزيكم و يصفكوا لمسلككم الاستسلامي
    او انهم يمنون على الناس بدماء ابنائهم؟!
    قليل فقط من الخجل و الحياء
    الذي من الواضح انه هجركم و هجر وجوهكم لكثرة تجرأكم على المستضعفين!
    اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدْ.
    سامحكِ الله أيتها الأخت الكريمة، الله وحده يعلم ما في القلوب.
    سامحكِ الله.
    (إِنَّا مِنَ المُجْرِمينَ مُنْتَقِمُونْ)

  8. #8
    صديق الملتقى الصورة الرمزية FreedomSeeker
    تاريخ التسجيل
    Sep 2011
    المشاركات
    2,429

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة iPhone مشاهدة المشاركة
    اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدْ.
    سامحكِ الله أيتها الأخت الكريمة، الله وحده يعلم ما في القلوب.
    سامحكِ الله.
    أنت تتحدث مع رجال لا أخوات..أتمنى أن تكرارك ذا ليس مقصودا
    "أَضْرَعَ اَللَّهُ خُدُودَكُمْ وَ أَتْعَسَ جُدُودَكُمْ، لاَ تَعْرِفُونَ اَلْحَقَّ كَمَعْرِفَتِكُمُ اَلْبَاطِلَ وَ لاَ تُبْطِلُونَ اَلْبَاطِلَ كَإِبْطَالِكُمُ اَلْحَقَّ"

  9. #9
    عضو فعَّال
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    204

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة FreedomSeeker مشاهدة المشاركة
    أنت تتحدث مع رجال لا أخوات..أتمنى أن تكرارك ذا ليس مقصودا
    ما أعرفه منذ دخولي الملتقى أيها الأخ الكريم أن (جرح القائم) أخت لا أخ.
    ولا أعرف ما ترمي له من هذا السؤال وكلمة (مقصود)؟ ما هو المعنى أيها الأخ الكريم من سؤالك الحاد؟
    (إِنَّا مِنَ المُجْرِمينَ مُنْتَقِمُونْ)

  10. #10
    صديق الملتقى
    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    الدولة
    ذكريات الإنتفاضة
    المشاركات
    2,651

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة iPhone مشاهدة المشاركة
    اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدْ.
    سامحكِ الله أيتها الأخت الكريمة، الله وحده يعلم ما في القلوب.
    سامحكِ الله.
    اقرأ باقي الكلام

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة iPhone مشاهدة المشاركة
    مأجور بمصابك يا أبا علي وتقبل الله منك هذا القربان الطاهر سفيرك إلى الجنة إن شاء الله.

    وهذا المقطع من كلمة آية الله الشيخ عيسى أحمد قاسم حفظه الله ورعاه في لقاء عوائل الشهداء العام الماضي، أراه مناسباً لهذا الموضوع ولعله يريح قلب هذا الأب المكلوم أطال الله في عمره:

    (وما من أمة إلا وهي مَدينةٌ لشهدائها الأحرار الأبرار، فيما لها من عزة وحرية وكرامة ومكانة ، وأمن وخير واستقرار واستقامة.
    إن لشهداء الأمة عليها لديناً كبيراً، ومن وفاءها لهذا الدين.. العمل الصالح تهديه لشهدائها، والانتصار لقضيتهم وهدفهم النبيل الذي استشهدوا من أجله، ومتابعة جهادهم، وتربية الأجيال التي تحمل رايتهم، وتعطي كما أعطوا، وتضحي كما ضحوا.. من أجل عز الإسلام وإنقاذ الإنسان وتركّز قيم الحق والعدل والحرية، واستقامة المسيرة البشرية على خط خالقها العظيم.

    نعم.. للشهداء علينا حقٌ ضخم، وهذا الحق لا يُؤدى بالكلمات، وإنما يُؤدى بالعمل الجهادي والكفاح المستمر، وتربيةِ النفس على العطاء والبذل في سبيل الله، حتى ترخص النفس في سبيله.

    وإن أهل الشهداء ممن يشاركونهم الخط والهدف والرؤية والهم والتوجه مكرمون في الأمة، ومحفوفون بعنايتها، ولهم الشرف والمكانة المحترمة العالية.
    وهم من جانبهم متواضعون لله سبحانه وتعالى، لا يستكثرون ما أعطوا وما تحملوا من آلام، ولا يتوجعون لما بذلوا، ولا يدخلون مع أحد في مفاخرة دنيوية بما قدم أبنائهم المجاهدون من تضحيات في سبيل الله، ولا يمنّون على مجتمعاتهم بذلك حتى لا يحبط العمل، ولا يذهب أجر الصبر عند الله .
    إنكم مأجورون كل الأجر عند الله عز وجل أن قدمتم فلذات أكبادٍ وأخوة كرام أعزاء في سبيل الله تبارك وتعالى، وفي سبيل إنقاذ المجتمع من ظلمه وظلماته).


    القصاص قادم قادمٌ يا أبا علي، ومنكم يا عوائل الشهداء ومن أبنائكم الغيارى شهداء الوطن والحرية نستمد صمودنا.
    والله
    لم ارى من هو اقل منكم حياء و تجرأ على اهالي الشهداء
    او كلما اعترض منهم احد على ميوعة اداء جمعياتكم المنافقة
    قابلتموه باتهامكم له بالمنة على الشعب بشهادة ابناءه؟
    استحوا من الله
    استحوا من دماء الشهداء
    استحوا من مواقفكم المخزية بحق اهالي الشهداء
    عيب عليك ان تستشهد بخطبة الشيخ لتوحي الى القارئ ان والد الشهيد يمن على الناس بدماء ولده
    فوا الله حتى لو كان يمن علينابدمائه فله الحق و الاحترام و التقدير
    بل ننكص رأوسنا خجلا منه
    لاان نتهمه بهذه التهمة التي انما تعبر عن ازمتكم الأخلاقية و المبادئية
    فكلما اعترض عليكم معترض سقطتموه و كلتم له تهم العمالة
    و لما لم يسعكم تهمة اب الشهيد بهذه التهمة لم تجدوا الا ان تدعوا عليه بانه يمن بدم ولده
    اما يسلم اهالي الشهداء لسياساتكم الذليلة و يصمتوا عن خزيكم و يصفقوا لمسلككم الاستسلامي
    او انهم يمنون على الناس بدماء ابنائهم؟!
    قليل فقط من الخجل و الحياء
    الذي من الواضح انه هجركم و هجر وجوهكم لكثرة تجرأكم على المستضعفين!

    لقد كان الأولى بكم ان توجهوا هذا الكلام للذين ما فتئوا يمنون على الشعب بتضحياتهم و يستدرون دموع الناس بنحو يثير الاشمئزاز، و يسندون لأحزابهم كل انجاز
    للذين يقولونها صريحة : نحن نضحي لأجلكم
    او ليس هؤلاء الذين لم يذوقوا سجنا و لا لقوا تعذيبا و لم يتجاوز التعرض لهم من قبل النظام كسر زجاج سيارة
    او قنبلة غاز تلقى على بيوتهم
    او محاولة لقتلهم
    و هي امور عانى و يعاني منهامعظم ابناء الشعب بشكل يومي و على درجة اشد
    او ليسوا هم اولى بأن يوجه لهم خطاب ابشيخ او تلمح انت لهم به
    بدلا من ان توجهه او تلمح به لمن فقد فلذة كبده و رآه مقتولا شر قتلة و ممزق الاعضاء و الأوصال
    و الله عيب ، عيب!

  11. #11
    عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    المشاركات
    560

    افتراضي

    اللعنة عليك يأخمك وعلى خليفوه وسلمانوه ومن يريد تنصيب الأجرام علينا

  12. #12
    صديق الملتقى الصورة الرمزية FreedomSeeker
    تاريخ التسجيل
    Sep 2011
    المشاركات
    2,429

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة iPhone مشاهدة المشاركة
    ما أعرفه منذ دخولي الملتقى أيها الأخ الكريم أن (جرح القائم) أخت لا أخ.
    ولا أعرف ما ترمي له من هذا السؤال وكلمة (مقصود)؟ ما هو المعنى أيها الأخ الكريم من سؤالك الحاد؟
    عذرا على هذا التحامل مني
    "أَضْرَعَ اَللَّهُ خُدُودَكُمْ وَ أَتْعَسَ جُدُودَكُمْ، لاَ تَعْرِفُونَ اَلْحَقَّ كَمَعْرِفَتِكُمُ اَلْبَاطِلَ وَ لاَ تُبْطِلُونَ اَلْبَاطِلَ كَإِبْطَالِكُمُ اَلْحَقَّ"

  13. #13
    صديق الملتقى الصورة الرمزية FreedomSeeker
    تاريخ التسجيل
    Sep 2011
    المشاركات
    2,429

    افتراضي

    بالعودة للموضوع
    أب الشهيد ولي دم و له الحق أن يحرم المتاجرة بدمه من قبل الساسة أصدقاء الغربيين
    القبيح هو أن المسمين بالنخب السياسية لم يكتفوا بالمتاجرة السياسية بل ضغطوا على بعض الاهالي للقبول بمبالغ تافهة كدية من النظام لاسكاتهم

    و كل ذلك بحجة المصالحة و (الخوار)
    "أَضْرَعَ اَللَّهُ خُدُودَكُمْ وَ أَتْعَسَ جُدُودَكُمْ، لاَ تَعْرِفُونَ اَلْحَقَّ كَمَعْرِفَتِكُمُ اَلْبَاطِلَ وَ لاَ تُبْطِلُونَ اَلْبَاطِلَ كَإِبْطَالِكُمُ اَلْحَقَّ"

  14. #14
    عضو فعَّال
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    204

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة FreedomSeeker مشاهدة المشاركة
    عذرا على هذا التحامل مني
    لا حاجة للعذر أخي الكريم، عزيز وغالي.
    أسجل انسحابي من الموضوع مع الإعتذار الشديد للأخ ريد سكاي لما تسببت به مشاركتي من حرف ربما لموضوعه.
    مع الإعتذار للأعضاء الكرام لمن فهم معنى مشاركتي كما فهمته الأخت الكريمة، والله وحده سبحانه وتعالى يعلم ما تكنه الصدور.
    دمتم بود وتصبحون على خير.
    (إِنَّا مِنَ المُجْرِمينَ مُنْتَقِمُونْ)

  15. #15
    Banned الصورة الرمزية ينبذ الطائفية
    تاريخ التسجيل
    Feb 2006
    الدولة
    وطَنِي أهواكَ يا وطَن الخَيْر.. فعلامَ يشْقَى أهْلُكَ وينْعمُ فيكََ الغَيْر؟
    المشاركات
    4,397

    افتراضي

    لقد وضع اب الشعب ( اب الشهيد علي المؤمن ) النقاط على الخروف بهذه التصريحات العقلانية و هذا الإحساس الإيماني

    انت مؤمن يا حج احمد ، مؤمن لاتتظاهر بلباس الايمان لخداع الناس كغيرك ، بل هو مؤمن إسم على مسمى

الصفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

معلومات عن الموضوع

الأعضاء الذين يتصفحون هذا المواضوع

هناك الآن 1 أعضاء يتصفحون هذا الموضوع. (0 أعضاء 1 زائرين)

المفضلات

المفضلات

تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع نشر مواضيع جديدة
  • لا تستطيعنشر ردود
  • لا تستطيع إرفاق المرفقات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •