مر و الرموز القادة لا يزالون في قبضة السجان الخليفي|| الوصلة الغير مغلقة للموقع هي bahrainonline.petrix.net

الصفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
عرض النتائج 1 إلى 15 من 23

الموضوع: الشيخ عيسى أحمد قاسم | طريق الإصلاح الحسيني هو إسقاط يزيد

  1. #1
    حبيب الملتقى
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    10,136

    افتراضي الشيخ عيسى أحمد قاسم | طريق الإصلاح الحسيني هو إسقاط يزيد


    الشيخ عيسى أحمد قاسم

    طريق الإصلاح الحسيني هو إسقاط يزيد

    الإصلاح مستويات، واليوم يأخذ مصطلح الإصلاح في بعض التعبيرات صورة تقابل التغيير الشامل، أما في
    مراد تعبير الحسين عليه السلام في الإصلاح يعني الإصلاح الشامل الذي يبدأ من أعماق النفس، يبدأ من حيث الترتب الرتبي، من حيث ما هو أصل وما هو فرع، ما هو أساس وما هو بناء فوقي، الإصلاح يبدأ من أعماق النفس، من إصلاح أعماق الذات الإنسانية، إصلاح فكر، إصلاح مشاعر، إصلاح توجه نفسي، إصلاح عقيدة، إصلاح سلوك، ثم يأتي ومن بعد ذلك يأتي كنتيجة طبيعية صلاح الأوضاع.

    لماذا يدخل الإمام الحسين عليه السلام في مواجة ساخنة وفي حرب مع الحكم الأموي، بينما الإصلاح إنما يبدأ من أعماق النفس وليس بتصفية وجود سياسي معين؟
    من ناحية عملية: إصلاح الوضع الخارجي يكون مقدمة للإصلاح الإنسان، الوضع السياسي الفاسد، الوضع السياسي الظالم، الوضع السياسي الجاهلي يقف عائقاً دون أن يصلح الإنسان، يمنع من إحداث عملية إصلاح يباشرها إصلاح نفسي، إصلاح عقلي، تقدم فكري، تصحيح فكري، تصحيح نفسي يمنع هذه العملية، يحاربها، يقطع عليها السبل، أكثر من ذلك أنه لا يتيح للإنسان نفسه أن يصلح نفسه، إنه يلاحق فكر الإنسان، يلاحق مشاعره ليفسدها، لا يُترك لأن يستقيم؛ لأن أستقامة أي إنسان يوضع الوضع الفاسد الخارجي. لا يمكن لمثل يزيد أن يحكم أمة يقظة، أن يحكم أمة تعتز بذاتها، أن يحكم أمة تعرف الله، أن يحكم أمة تعرف نبيها، تشعر بإنسانيتها، لذلك و لكي يستقر حكم يزيد لابد أن تحطم أبعاد الذات الإنسانية المعنوية تحطيما، لابد أن ينحرف الفكر، لابد أن يسقط مستوى الشعور، لابد أن تخس الإرادة، لابد أن تهبط الغاية، لابد أن تسقط كل المُثُل، فآل الأمر إلى تكذيب الله تبارك وتعالى، وإلى نفي عصمة الرسل صلواته وسلامه عليهم أجمعين إلا في حدود التبليغ، وإذا كان رسول الله صلى الله عليه و آله غير معصوم في ممارساته في الحكم فلماذا نطالب يزيد بأن يكون عادلا معصوما؟! فهنا يجد يزيدُ كل العذر في ظلمه لأن الله غير عادل، يجوز على الله عز وجل أن يقهر الزاني على زناه ثم يعذبه، وإذا كان هذا فعل الله فلماذا نستنكر الظلم من يزيد، جاءت الفلسفلة لتبرر للحكم الظالم. كل العلم، وكل الإنسانيات، وكل الأوضاع لابد أن تتحول إلى أدوات تبرير، وأدوات مباركة للخط المنحرف الذي تختطه السياسة الظالمة.

    فلهذا كانت المواجهة. الإمام الحسين لا يمكن له أن يصلح الناس، ممنوع عليه أن يصلح عقلية المجتمع المسلم، نفسية المجتمع المسلم ، أن يوقظ، أن يعطي نهضة لإرادة الإنسان المسلم، كل ذلك يمنع عليه؛ لأن هذا فيه إسقاط الحكم الأموي، فكان لا بد من هذه المقدمة العملية، ألا تجد هناك ” وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ ” 2/ الجمعة، في كتاب الله ، ومرة يأتي العلم قبل التزكية، من ناحية الالتفات إلى الناحية المنطقية، أعلم بالحقيقة وأتزكى على ضوء الحقيقة، أتطهر، أنمو، أتربى على ضوء الحقائق المعلومة. لكن من ناحية إصلاح المجتمع الذي تحكمه الأوضاع الفاسدة والفراعنة لا بد أن تأتي التزكية قبل العلم -لا يتاح العلم- إذا أمكن في أجواء معينة، وكما يجري الآن في كثير من البلدان تتربى فئة خاصة تنتزع فكريا، تنتزع نفسيا، تنتزع إراديا، تنتزع هادفيته من المجتمع الجاهلي انتزاعا، تربى تربية هادئة خاصة لتكون نواة التغيير، وما كان يمكن أن تربى هذه الفئة تحت ضوء الشمس.

    كان إسقاط الحكم الأموي هدفا قريبا، والهدف البعيد هو ليس إسقاط الحكم الأموي وإلا كانت عملية استبدال، وعملية استبدال حكم سياسي بحكم ساسي مثيل هذه مأساة، خسائر كبيرة جداً، وتضحيات ضخمة ثم عودة إلى نفس المستنقع. ولذلك على الشعوب التي تحاول إسقاط أنظمتها، كما في ليبيا وتونس وغيرهم التي أسقطت الأنظمة، إذا جاء نظام بديل مماثل، وعلى نفس المجرى، ونفس الأخلاق، ونفس التوجه، ونفس الهدف، ماذا فعل الشعب بنفسه؟ يخرج من مأساة لمأساة.

    فالهدف النهائي عند الإمام عليه السلام ليس إسقاط الحكم الأموي -واضح جدا- ولكنه هدفا ويبقى هدفا لابد منه وهو هدف قريب لإحداث إصلاح شامل. فإسقاط الحكم الأموي أداة للإصلاح وإصلاح كبير، فتولي الإمام عليه السلام للحكم معناه تولي القرآن، قيادة رسول الله صلى الله عليه وآله، معناه عودة بالأمة إلى أصالتها، والارتفاع بمستواها إلى حد كبير، دفعة جديدة إسلامية لعقلية الأمة، وروحية الأمة، وإرادة الأمة، ونفسية الأمة تصنعها مثالاً جذاباً في العالم كله، تصنعها أمة رائدة بحق، هذا لم يترتب على شهادته صلواته وسلامه عليه.

    ففي تصوري أن الإمام عليه السلام على مستوى الهدف القريب كان له هدفان: إسقاط الحكم الأموي كهدف أول أصل، والشهادة كهدف بديل. الشهادة تستتبع إصلاحاً، إصلاح الحكم الأموي، وتولي الأمامة الحقة -لها مستوى من الإصلاح-، وتولي الإمامة الحقة لقيادة الأمة أسرع إصلاحاً، أوسع إصلاحاً، عودة إلى أحضان القران بسرعة جداً، وترميم كل الأوضاوع، ثم الاندفاع بمستوى الأمة إلى الأمام على خط الله تبارك وتعالى، إثراء الأمة في كل أبعاد وجودها لتثرى بها كل الدنيا. هذا كان المترتب أن لو حكم أبن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.

    كانت القوة الجاهلية أكبر من أن تسقطها حركة الإمام الحسين عسكريا لخذلان الأمة، فيأتي دور الشهادة الذي يعطي يقظة للأمة، ويمهد لحركات وثورات، والأهم من ذلك يعطي وعياً للأمة يبقى راسخا على طول المدى بأن لا تستلم نخبة منها مؤمنة للظلم. كان متوقعاً أن تتم عملية تزوير، والآن يوجد عملية تزوير، طاعة أولي الأمر بنحو مطلق -تزوير واضح- ولو كان فاسقاً وغير ذلك، وهو تزوير في الفهم وغير حقيقي لأطروحة الإسلام، لما هو الواقع الإسلامي.



    منقول من موضوع الأخ الجامع: عاشوراء و المهمّة الإصلاحيّة .. سلسلة الوعي الثوري


  2. #2
    عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    624

    افتراضي

    لا صلاح إلا بإسقاط نظام آل خليفة ومحاكمته


  3. #3
    Banned الصورة الرمزية ينبذ الطائفية
    تاريخ التسجيل
    Feb 2006
    الدولة
    وطَنِي أهواكَ يا وطَن الخَيْر.. فعلامَ يشْقَى أهْلُكَ وينْعمُ فيكََ الغَيْر؟
    المشاركات
    4,397

    افتراضي

    الكثير من حيثيات الخطبة الشيقة هي رد على الوفاق و جمهور الوفاق

    يقول القائل من فمك ادينك

  4. #4
    يسقط حمد يسقط حمد الصورة الرمزية جند الوفاء الإسلامي
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    المشاركات
    5,332

    افتراضي

    في كل عصر حسين ويزيد ..

    كل باغي وطاغي ومفسد وقاتل للنفس المحترمة يمثل يزيد وكل مصلح ومقاوم للفساد والبغاة والطغاة يمثل الحسين "ع" ..

    حمد شارب للخمر وقاتل للنفس المحترمة وفاسد ومفسد في الأمة وعليه وجب الإطاحة بحكمه وأنزال القصاص عليه .. فمثلنا لايبايع مثله .
    يسقط 14،’,، نـكـتـب بـالـدم مـقـاومـة ،’,، مارس حمد

  5. #5

    افتراضي

    قضية الامام الحسين عليه السلام لا مجال فيها للبس وسوء الفهم
    فحواداثها وكلمات وخطب قادتها واضحة
    وسماحة الشيخ انما يتحدث عن قضية الامام الحسين
    ولا خلاف بين علماء الشيعة الا من شذ في فهم هذه القضية
    ولكن السؤال هل يتبنى سماحة الشيخ عيسى منهج الامام الحسين في ثورة البحرين ؟
    لا أرهب الموت إذا الموت زقا
    حتى أوارى فب المصايلت لقى

  6. #6
    عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    870

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ينبذ الطائفية مشاهدة المشاركة
    الكثير من حيثيات الخطبة الشيقة هي رد على الوفاق و جمهور الوفاق

    يقول القائل من فمك ادينك
    هذا هو فكر الشيخ القائد سابقا وحاليا وسيبقى عليه

    وهذا ليس بجديد على سماحة الشيخ القائد

    والوفاق وجماهيرها ومحبينها وكوادرها كلهم يسيرون خلف هذا الفكر والمنهج والخط

    ولكن ليست المشكله في الوفاق او في ما تؤمن به ، لأن منهجها وفكرها واضح وهو منهج سماحة الشيخ القائد

    بل المشكله في بعض الناس الذين هم إما جاهلون بفكر وخط الوفاق
    أو مضللون من قبل المغرضين
    أو مغرضين حاقدين ينفذون اجنده حزبيه ضيقه
    او مخابرات ينفذون اجندة السلطه في تشويه صورة الوفاق من اجل اسقاطها

  7. #7
    حبيب الملتقى
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    10,136

    افتراضي

    طريق الحسين يعني السجن و التعذيب يعني طريق ذات الشوكة و هو ما لا يحتمله الكثير، و الذي قد يحرف مطالبه و يضيّع الجماهير بشعارات الإصلاح الزائف و غير الحقيقي و غير الشامل

    ما يهمنا هو الثبات و الصمود على طريق الحسين الحقيقي و هو طريق المقاومة للظالم


  8. #8

    افتراضي

    منهجنا هو منهج أهل البيت عليهم السلام ومنهجهم عليهم السلام حين يثورون فهو منهج الإمام الحسين عليه السلام الرافض ليزيد وحكمه والثورة عليه بقوة الكلمة الحقة والسلاح ولو تطلب ذلك الفداء بالقائد والأنفس
    وكل منهج يخالف منهج ثورة الإمام الحسين عليه السلام فهو فاشل وساذج
    لا أرهب الموت إذا الموت زقا
    حتى أوارى فب المصايلت لقى

  9. #9
    Banned الصورة الرمزية ضحايا التعذيب
    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    الدولة
    صوبكم
    المشاركات
    680

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ينبذ الطائفية مشاهدة المشاركة
    الكثير من حيثيات الخطبة الشيقة هي رد على الوفاق و جمهور الوفاق

    يقول القائل من فمك ادينك
    بين لنا هذا الكثير لو سمحت .

  10. #10
    عضو فعَّال
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    180

    افتراضي

    ان كان هذا كلام الشيخ عيسى فمشكل فلابد من العمل ان يكون قريب جدا من القول

  11. #11
    عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    906

    افتراضي

    ملاحظة :
    شهادة الامام الحسين عليه السلام لم تسقط يزيد ولا الدولة الاموية فمن بعد يزيد جاء 14 خليفة أموي ثم جاءت الدولة العباسية ..وشهادته لم توقظ الأمة فهي ذاتها لم تتغير ولم تستيقظ ولو كانت قابلة للاستيقاظ لاستيقظت بشهادة النبي صلى الله عليه وآله وابنته الزهراء عليها السلام ثم مقتل امير المؤمنين عليه السلام ثم مقتل الامام الحسن عليه السلام.. فأي اصلاح هذا الذي قيل ان شهادة الامام الحسين عليه السلام أقامته؟! .. فكلام الشيخ قابل للمراجعة وغير صحيح ... اما قوله عليه السلام (انما خرجت لطلب الاصلاح في امة جدي) فأي أمة يعنيها الامام عليه السلام بنهضته أهي الامة التي قتلت جده وامه واباه واخاه عليهم السلام .. النبوة لم تبن أمة حتى يصلحها الامام الحسين عليه او يوقظ ضميرها وانسانيتها بشهادته ..النبوة ثم الامامة صنعت فئات صالحة قابلة لأن تبني أمة لم تلد بعد

  12. #12
    (((فداء))) الصورة الرمزية الفضولي
    تاريخ التسجيل
    Oct 2004
    الدولة
    البحرين
    المشاركات
    1,578

    افتراضي

    معلومة قيمة لأول مرة اسمع بها أن الإصلاح بمعناه الإسلامي العام هو إسقاط الطغاة ..كنت اظن أن الإصلاح هو محاولة إصلاح الطواغيت والحوار معهم .
    بارك الله فيكم .
    [IMG][/IMG]

  13. #13

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الفضولي مشاهدة المشاركة
    معلومة قيمة لأول مرة اسمع بها أن الإصلاح بمعناه الإسلامي العام هو إسقاط الطغاة ..كنت اظن أن الإصلاح هو محاولة إصلاح الطواغيت والحوار معهم .
    بارك الله فيكم .
    فعلا المعلومات الجديدة تنير طريق المؤمنين
    كما لتو وصلني ان كربلاء هي بارض العراق
    هذي الانواع من الاطروحات تسمى الاطروحات المتقدمة
    المواكبة للحدث والمقاومة للتدليس والتميع

  14. #14
    حبيب الملتقى
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    المشاركات
    10,136

    افتراضي

    هل الحسين (ع) سلك منهجاً مغايراً لمنهج جده و أبيه و أمه و أخيه و التسعة من ولده و بينه؟

    هل ما جاء في كلام الشيخ عيسى واقعي؟


  15. #15
    Banned الصورة الرمزية ينبذ الطائفية
    تاريخ التسجيل
    Feb 2006
    الدولة
    وطَنِي أهواكَ يا وطَن الخَيْر.. فعلامَ يشْقَى أهْلُكَ وينْعمُ فيكََ الغَيْر؟
    المشاركات
    4,397

    افتراضي

    لماذا حوزة النجف رفضت اصدار بيان دعم للوفاق قبل فترة بسيطة؟؟؟ السبب بكل بساطة وجود شكوك شرعية حول ما يطرحونه

    اسألوا الوفاق ماذا قال لهم مكتبي السيد السيستاني و السيد الحكيم اثناء زيارتهم لهم في النجف قبل فترة بسيطة لكسب تأييد المرجعية

الصفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

معلومات عن الموضوع

الأعضاء الذين يتصفحون هذا المواضوع

هناك الآن 1 أعضاء يتصفحون هذا الموضوع. (0 أعضاء 1 زائرين)

المفضلات

المفضلات

تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع نشر مواضيع جديدة
  • لا تستطيعنشر ردود
  • لا تستطيع إرفاق المرفقات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •