مر و الرموز القادة لا يزالون في قبضة السجان الخليفي|| الوصلة الغير مغلقة للموقع هي bahrainonline.petrix.net

الصفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
عرض النتائج 1 إلى 15 من 17

الموضوع: رسالة إلى المرأة المؤمنة /سيد هادي المدرسي

  1. #1

    افتراضي رسالة إلى المرأة المؤمنة /سيد هادي المدرسي

    [ALIGN=JUSTIFY]السلام عليكم جميعا..
    هذه كلمة توجيهية للمرأة المؤمنة , ألقاها سماحة العلامة السيد هادي المدرسي في عام 1980 على جمع غفير من النساء الإيرانيات عشية انتصار الثورة الإسلامية في إيران , و تزامنا مع اقتراب الذكرى السنوية لانتصار الثورة الإيرانية , و التي كان للمرأة الإيرانية دورا ملموسا في هذا النصر العظيم , بفضل توجيهات السيد الإمام الراحل , و تحفيزه لدور المرأة و قدراتها في الجهاد. رأيت ان اعرض هذه الكلمة القيمة للأخوات الكريمات لما فيها من نصائح قيمة و توجيهات حكيمة.
    [/ALIGN]
    بسم الله الرحمن الرحيم

    [ALIGN=JUSTIFY]إلى المرأة المؤمنة ...
    سلام الله عليكِ و رحمته وبركاته, و بعد ...
    للمرأة في تاريخنا العظيم دورٌ بطولي و رائع تشهد لها سوح القتال حينا, و ساحات المواجهة مع الباطل أحيانا أخرى. فابتداءا من مريم العذراء , و انتهاءا بالمرأة المجاهدة في إيران, و مرورا بالمجاهدات العظيمات كأمثال خديجة و فاطمة وزينب و نسيبة و ام عمار و غيرهن, فان للمرأة بالإضافة الى دورها العادي, دور السبق في الجهاد و الكفاح و تحمل المسؤولية, فكم من امرأة مؤمنة أسقطت عرش الطاغوت, و كم من امرأة ثائرة شرشحت حكم ظالم حتى عاد عاريا بلا قناع. و من هنا فليس غريبا أن أقوى كلمة في حق الملك و الملكية و حكم الطاغوت, هي كلمة امرأة, كما يحكي القرآن الكريم حيث يقول Lقالت ان الملوك إذا دخلوا قرية أفسدوها, و جعلوا أعزة أهلها أذلة) و صدقها الله بقوله: (و كذلك يفعلون)
    أيتها المرأة المؤمنة... تذكري دائما ان لكِ دورا أساسيا في الحياة, فربكِ و رب الرجل واحد,و الكفاءة التي أودعها الله فيكِ و في الرجل واحدة,و المسؤولية بينكما واحدة,و الحقوق واحدة , و المسيرة واحدة, انما الاختلاف في بعض الشكليات, فلستِ أنتِ من معدن القار و الرجل من معدن الألماس, فكلكم من آدم و آدم من تراب, (انا خلقناكم من ذكر او أنثى و جعلناكم شعوبا و قبائل لتعارفوا).. فالذكورة ليست فخرا و امتيازا, كما ان الأنوثة ليست خسئا و عارا , و إنما هنا وسيلة لشيء واحد هو التعارف, و من ثم التعاون في تحمل المسئوليات, و كما لا يحق لابن قبيلة معينة ان يتميز على ابن قبيلة أخرى بنسبه و عشيرته, و لا لشعب ان يتميز على شعب آخر بجغرافيته أو لغته, كذلك لا يحق للذكر ان يتميز على الأنثى و لا للأنثى ان تتميز عليه إلا بالتقوى, (إن أكرمكم عند الله اتقاكم) لقد قال رسول الله (ص) ذات مرة : أوصيكم بالمرأة , و بذلك فرض على الرجل أن يعير اهتماما خاصا بالمرأة, لأن (حب النساء من الإيمان) و لكما ازداد المرء إيمانا كما يقول رسول الله ازداد حبّا للنساء. ليس الحب الجسدي الخسيس , بل الحب الرسالي الرفيع..

    أيتها المرأة المؤمنة...
    حين مراجعة القرآن الكريم بشأن المرأة .. نجد الحقائق التالية:-

    أولا/ أن المرأة و الرجل مسؤولان عن النفس و مسؤولان عن الناس..
    (قل للمؤمنين يغضوا عن أبصارهم و يحفظوا فروجهم,و قل للمؤمنات يغضضن من أبصارهن , و يحفظن فروجهن)
    (ولو لا رجال مؤمنين و نساء مؤمنات لم تعلموهم أن تطؤهم فتصيبكم منهم معرة).
    ثانيا/ ان المرأة و الرجل بعضهم أولياء بعض, و للرجل حق محاسبة المراة و دفعها للصلاح و الإصلاح, و للمرأة أيضا حق محاسبة الرجل و دفعه للصلاح و الإصلاح , و يقول القرآن الكريم: ( و المؤمنين و المؤمنات بعضهم أولياء بعض يأمرون بالمعروف و ينهمون عن المنكر و يقيمون الصلاة و يؤتون الزكاة و يطيعون الله و رسوله أولئك سيرحمهم الله , ان الله عزيز حكيم).
    ثالثا/ إن المرأة و الرجل لهما من الحقوق بمقدار ما عليهما من واجبات, و الله يحفظ حق المرأة, كما يحفظ حق الرجل, يقول القرآن الكريم (ومن يعمل الصالحات من ذكر أو أنثى ,وهو مؤمن فأولئك يدخلون الجنة , و لا يظلمون نقيرا ).
    (اني لا أضيع عمل عامل منكم من ذكر أو أنثى).
    (من عمل صالحا من ذكر أو أنثى و هو مؤمن فلنحييه حياة طيبة و لنجزينهم أجرهم بأحسن ما كانوا يعملون).
    (يوم ترى المؤمنين و المؤمنات يسعى نورهم بين أيديهم و بإيمانهم, بشراكم اليوم جنات تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها, ذلك الفوز العظيم).
    رابعا/ أن المرأة و الرجل لا فرق بينهما, في حرمة التعدي على حقوقهما, يقو القرآن الكريم : ( و الذين يؤذون المؤمنين و المؤمنات بغير ما اكتسبوا فقد احتملوا بهتانا و إثما مبينا).
    و يقول : (ان الذين فتنوا المؤمنين و المؤمنات ثم لم يتوبوا , فلهم عذاب جهنم و لهم عذاب الحريق)
    و كم من آيةٌ تحدث فيها رب العالمين مع نبيه حول المرأة المؤمنة و طالبه فيها يتقبل تعهدهن بتحمل المسئولية كما يقول القرآن : ( يا أيها النبي إذا جاءك المؤمنات يبايعنك على أن لا يشركن بالله شيئا ولا يسرقن و لا يزنين ولا يقتلن أولادهن و لا يأتين ببهتان يفترينه بين أيديهن و أرجلهن و لا يعصينك في معروف فبايعهن و استغفر لهن الله , ان الله غفور رحيم).

    أيتها المرأة المؤمنة...
    أولا/ كوني نصيرة الله و لا تتخذي من دون الله حبيبا , فانه تعالى حبيب من تحبب اليه..
    - اغلقي الأبواب على الأرض , لتنفتح عليك أبواب السماء ..
    - ارتفعي عن السفاسف , ارتفعي عن الشهوات , و اعلمي انه ليس من دون الله من منجى , و ليس مع الله من خوف , و هو نعم المولى و نعم النصير...
    - اقطعي علاقاتك التي تقوم على التوافه , و أقيمي علاقات الجهاد مع الفتيات الرساليات.

    ثانيا/ اعتزي بالحجاب و اجعليه تحديا للاستعمار , الذي يريد لكِ دور لعب الأطفال.
    -تحولي مع الحجاب الى كتلة للنشاط , فليس الحجاب سجنا للمرأة و مقبرة لكفاءاتها, بل هو وسيلة للتحرر , و الانطلاق و العمل , فلا تقبلي ان تكوني شيئا ثمينا, بل كوني صاحبة الدور الثمين...
    ثالثا/ تفهمي طريقة الاستعمار في سحق شخصية المرأة , فان طريقته خبيثة و ماكرة , فهو يستخدم الأساليب المحببة اليكِ , اكثر مما يستخدم الأساليب المبغضة ان الطاغوت كسيده ابليس , يتوّسل بالمكر و الخداع , فيقوم بدغديغة الشهوات لكي يسحق الكرامات , و يستخدم الترف لقتل الشرف , و الرقص و الموسيقى لسرقة الايمان و التقوى , و لكي تستردي كرامتكِ المهدورة , قاومي وسيلة الاستعمار , و هي النفس الأمارة بالسوء و كوني من شهواتكِ حذِرة و اسألي نفسكِ , اية امرأة هي التي يخاف منها الاستعمار؟!
    - هل هي التي تفتح عينيها في الصباح عن ادوات الزينة و الفساتين ؟
    - و خينما تخرج الى الشارع تبحث عن العبون الجائعة الى مفاتنها
    - و حين تذهب الى المكتبة تطلب مجلات العرى و الفضائح , و الجنس الرخيص؟ ..و لا تقرأ غير قصص الغرام الكاذبة
    - و في الحفلات , تحاول أن تكون مثل الطاووس , تختال بألوان ملابسها وطريقة تسريح شعرها, و حدود اهتماماتها لا تتعدى جغرافية جسدها؟
    - هل هذه هي التي تخيف الاستعمار؟ ام هي المرأة المجاهدة التي تبحث عن اية ساحة للنضال, كالفراشة التي تبحث عن أي شمع, و تعيش كالمجندة تحت الإنذار ...

    رابعا/ لا تعبدي أدوات المكياج ووسائل الزينة , فأنتِ و الله اكبر من قارورة عطر او مسلة كحل , او قطعة قماش , و اعلمي أن جمال الروح و ليس جمال الجسد هو الذي يشد الإنسان إلى الإنسان.
    -تزيني بحب المساكين, و غذي وجدانكِ بالعطف على العوائل الفقيرة, فان الضمير كالنبات , ان لم يرعه الإنسان بالرحمة و العطف فانه يموت, و أي قيمة لامرأة لا عواطف لها!؟
    خامسا/ اياكِ .. إياكِ , أن تنهزمي فان أقوى أسلحة الاستعمار لهزيمة الشعوب هو هزيمة المرأة , فإذا كانت المرأة مهزومة فأي جيل ستربي؟ , غير جيل من المهزومين.
    سادسا/ كوني صانعة المستقبل, و ادخلي المعترك النضالي, فان الجهاد واجبٌ من واجباتك, فالعمر التي تعيشينه, هو عصر الهجمة الكافرة على الإسلام , و الدفاع لا يحتاج إلى الرخصة و الجواز, و لا فرق فيه بين الرجل و المرأة..
    سابعا/ اخرجي من الدوائر الضيقة التي أرادها لكِ عملاء الاستعمار, مثل دائرة الخوف أو دائرة التقوقع عل الذات, الانعزال عن المجتمع, أو دائرة الانتحار على السرير أو الطواف حول المطبخ.
    ثامنا/ مارسي دوركِ الذي أراد لكِ , في خلافة الأرض و عمارة الحياة , ولا تنتظري ان يقدم لكِ الرجال دورا تؤدينه, بل انتزعي احترام الرجال بعزيمة الرجال و اكتسبي قوة الرجال بصعود الرجال, و امنعي ظلم الرجال بارادة الرجال...
    و اعلمي ان المرأة تستطيع ان تعمل الشيء الكثير , وان تنجز الشيء الكثير..
    و ان تساهم في العمل الخلاّق , و ان المرأة عظيمة حينما تعرف فعلا أنها عظيمة و لها دور عظيم...
    تاسعا/ تمردي على العادات الاجتماعية البالية التي لم ينزل الله بها من سلطان و كوني رائدة خرق العادات السيئة, خاصة في المجالات الاجتماعية , مثل الزواج, حيث تستسلم المرأة أحيانا للمساومة الرخيصة, او تبيع نفسها للمباهج, فتفكر في أموال الزوج بدل أحواله, و في سيارته بدل سيرته, و في عشيرته بدل انتمائه...
    عاشرا/ ليس واجبكِ تربية الأولاد كما يقولون , فان التربية مسؤؤلية مشتركة بينكِ و بين الرجال, بل واجبكِ, هو واجب الرجل في كل ميدان...
    -فلا تقبلي بدور ثانوي او هامشي , وانزعي روح التبعية و التقليد و البسي ثوب الريادة و الإقدام , و لا تستوحشي في طريق الهدى لقلة سالكيه.
    حادي عشر/ اقتدي بامرأة ما في التاريخ, اقتدي بمريم بنت عمران .. ام المسح الرافضة , الثائرة , المهاجرة , الصارخة في وجوه الإسرائيليين...
    أو اقتدي بآسية بنت مزاحم زوجة الطاغوت فرعون, المؤمنة بالثائر موسى ... الشهيدة في سبيل الحق , الرافضة لحياة البذخ و الترف و اللذات الخسيسة, ...
    او اقتدي بخديجة المناضلة التي أعطت ما لله لله و ما لقيصر لله أيضا , و ضحّت بمالها و حياتها مناجل المحرومين و المستضعفين..
    او اقتدي بفاطمة التي هاجرت و جاهدت و صاحت , وصرخت و اقلقت مضاجع الدجالين.. او اقتدي بزينب , صوت الثورة التي رفضت ان تستسلم لليأس أو الحزن و انشغلت عن النفس بالناس و عن الأولاد بالعباد و عن الزينة بالثورة.
    ثاني عشر/ لا تستجيبي لتثبيط الأهل و القريبات و الصديقات عن المضي في طريق العمل.. فان رضا الله فوق رضا المخلوق ,و ليس لاهلكِ عليكِ ولاية حينما يتعارض حكمهم مع حكم الله.
    ثالث عشر/ سجلي حضوركِ في الساحة مع الرجال و من دون الرجال , و ليكن دوركِ أساسيا, فان الله لو لم يرد للمرأة دورا أساسيا لما خلق الرجال عن طريقها..
    رابع عشر/ كوني رجلا حيث لا رجال, فان الرجولة ليست رجولة الجسد, بل رجولة الوعي و الموقف و الإرادة, و كم من امرأة هي أقوى من الف رجل .. و كم من رجال هم اضعف من النساء كما وصفهم الإمام علي(ع): (حلوم الرجال.. و عذول ربات الحجال)..
    خامس عشر/ كوني متواضعة, كوني معلمة, كوني مربية, كوني أي شيء ,من هذا النوع... و لكن إياكِ .. إياكِ أن تكوني ديكور في مطبخ أو فراشا على سرير او لوحة على جدار او صوتا في أغنية أو بطنا في مرقص او صورة على غلاف مجلة..
    سادس عشر/ طالعي كثيرا, انقدي كثيرا, و فكري اكثر , فان تفكر ساعة خير من عبادة سبعين عاما..
    سابع عشر/ نمي وعيك السياسي بمطالعة الكتب السياسية و متابعة الأحداث اليومية و ربط الخطوط الخفية, فان العارفة بزمانها الواعية لظروفها لا تهجم عليها الغوائل و لا تفاجئ بالأحداث..

    و لكِ في الختام عظيم تقديري و احترامي ..
    و السلام عليك و رحمة الله و بركاته.
    هادي المدرسي
    25 أبريل 1980

    [/ALIGN]

  2. #2
    Banned الصورة الرمزية مروة
    تاريخ التسجيل
    May 2002
    الدولة
    قمعستان
    المشاركات
    1,416

    افتراضي هذا هو سيدنا ..

    رمز للعطاء الدائم ....

    تحياتي الحيدرية
    مروة

  3. #3

    افتراضي

    اللهم احفظ القائد المدرسي
    خورشيد اسفنديار

  4. #4

    افتراضي

    اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم والعن اعدائهم

    ونعم الكلام ونعم العالم المجاهد,,

    لا استغرب من بلاغة السيد هادي ولا من صلابته فهو ينحدر من شجرة طيبه متدينه معروفة بمسيرتها الجهاديه واخص بالذكر خاله واستاذه مرجعنا المظلوم اية الله العظمى السيد محمد الشيرازي رضوان الله عليه.

    حفظ الله لنا السادة الشيرازيين والسادة المدرسيين وادامهم الله لنا ووفقهم الله لخدمة الاسلام والمسلمين.


    إذا دعتك قدرتك على ظلم الناس...فتذكر قدرة الله عليك

  5. #5

    افتراضي

    كلمة قيمة من رجل عظيم

  6. #6
    صديقة الملتقى الصورة الرمزية الوردة الحمراء
    تاريخ التسجيل
    Dec 2001
    الدولة
    البحرين نور العين
    المشاركات
    2,009

    افتراضي

    السلام عليكم

    عندي طلب بسيط من الاخوان
    ممكن احصل منكم على اسماء لكتب مبسطه عن المراة والشباب بقلم السيد هادي المدرسي

  7. #7

    افتراضي هذه مجموعة من مؤلفات آيةالله المدرسي

    كيف تحيا سعيدا
    في العلاقات الزوجية
    رسائل اليكم
    أساليب النجاح
    عوامل النجاح
    مفاتيح النجاح
    كيف تتغلب على الفشل , نصائح للنجاح و تنظيم الوقت
    كيف تتمتع و تعيش سعيدا
    واجه عوامل السقوط
    أنت أيضا يمكنك أن تنجح

  8. #8

    افتراضي

    السلام عليك يا روح المجاهدين ورمزا للعطاء الثوري

  9. #9

    افتراضي

    [ALIGN=JUSTIFY]الاخوة و الاخوات الكرام .. شكر على مشاركتكم
    طرحتٌ هذه الكلمة للسيد هادي المدرسي , ليس لمجرد انها له شخصيا و انما لما فيها من قيم و أفكار رائعة واقعا , لفتت نظري هذه النقاط . أرجو أن تتأملوها جيدا :
    [/ALIGN]
    حين مراجعة القرآن الكريم بشأن المرأة .. نجد الحقائق التالية:-

    أولا/ أن المرأة و الرجل مسؤولان عن النفس و مسؤولان عن الناس..(قل للمؤمنين يغضوا عن أبصارهم و يحفظوا فروجهم,و قل للمؤمنات يغضضن من أبصارهن , و يحفظن فروجهن)
    (ولو لا رجال مؤمنين و نساء مؤمنات لم تعلموهم أن تطؤهم فتصيبكم منهم معرة).
    ثانيا/ ان المرأة و الرجل بعضهم أولياء بعض, و للرجل حق محاسبة المراة و دفعها للصلاح و الإصلاح, و للمرأة أيضا حق محاسبة الرجل و دفعه للصلاح و الإصلاح , و يقول القرآن الكريم: ( و المؤمنين و المؤمنات بعضهم أولياء بعض يأمرون بالمعروف و ينهمون عن المنكر و يقيمون الصلاة و يؤتون الزكاة و يطيعون الله و رسوله أولئك سيرحمهم الله , ان الله عزيز حكيم).
    ثالثا/ إن المرأة و الرجل لهما من الحقوق بمقدار ما عليهما من واجبات, و الله يحفظ حق المرأة, كما يحفظ حق الرجل, يقول القرآن الكريم (ومن يعمل الصالحات من ذكر أو أنثى ,وهو مؤمن فأولئك يدخلون الجنة , و لا يظلمون نقيرا ).
    (اني لا أضيع عمل عامل منكم من ذكر أو أنثى).
    (من عمل صالحا من ذكر أو أنثى و هو مؤمن فلنحييه حياة طيبة و لنجزينهم أجرهم بأحسن ما كانوا يعملون).
    (يوم ترى المؤمنين و المؤمنات يسعى نورهم بين أيديهم و بإيمانهم, بشراكم اليوم جنات تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها, ذلك الفوز العظيم).
    رابعا/ أن المرأة و الرجل لا فرق بينهما, في حرمة التعدي على حقوقهما, يقول القرآن الكريم : ( و الذين يؤذون المؤمنين و المؤمنات بغير ما اكتسبوا فقد احتملوا بهتانا و إثما مبينا).
    و يقول : (ان الذين فتنوا المؤمنين و المؤمنات ثم لم يتوبوا , فلهم عذاب جهنم و لهم عذاب الحريق)
    و كم من آيةٌ تحدث فيها رب العالمين مع نبيه حول المرأة المؤمنة و طالبه فيها يتقبل تعهدهن بتحمل المسئولية كما يقول القرآن : ( يا أيها النبي إذا جاءك المؤمنات يبايعنك على أن لا يشركن بالله شيئا ولا يسرقن و لا يزنين ولا يقتلن أولادهن و لا يأتين ببهتان يفترينه بين أيديهن و أرجلهن و لا يعصينك في معروف فبايعهن و استغفر لهن الله , ان الله غفور رحيم).
    التعديل الأخير تم بواسطة : ورد بتاريخ 01-02-04 الساعة 08:34 PM

  10. #10
    Banned الصورة الرمزية مروة
    تاريخ التسجيل
    May 2002
    الدولة
    قمعستان
    المشاركات
    1,416

    افتراضي كما لا ننسى اخت ورد ..

    موسوعة طرق مختصرة الى المجد ..

  11. #11
    صديقة الملتقى الصورة الرمزية الوردة الحمراء
    تاريخ التسجيل
    Dec 2001
    الدولة
    البحرين نور العين
    المشاركات
    2,009

    افتراضي

    شكرا جزيلا اخيتي ورد

  12. #12

    افتراضي

    افضل رسالة قرأتها أطلاقا للمراءة المسلمة

  13. #13

    افتراضي

    نسأل الله أن تستفيد المرأة المؤمنة من هذا الكلام وأن تخطو خطى الزهراء وزينب .

    شكرا لك أختي ورد

    تحياتي

    علي قسيم النار والجنة حب علي عنوان صحيفة المؤمن ضربة علي لعمرو أفضل من عبادة الثقلين

  14. #14

    افتراضي

    بارك الله فيكم على نقلكم الموضوع الجبار بقلم القائد السيد هادي المدرسي

    تحياتي

  15. #15
    صديق الملتقى الصورة الرمزية الشفق
    تاريخ التسجيل
    Sep 2002
    الدولة
    bahrain
    المشاركات
    2,182

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    وذكر فان الذكرى تنفع المؤمنين
    صدق الله العلي العظيم
    سورة الذاريات - سورة 51 - آية 55


    كلمات رائعة من قائد ومجاهد عظيم
    شكراً للأخت ورد
    قال امير المؤمنين عليه السلام (ع) إذا فسد الزمان ساد اللئام و إذا ساد اللئام اضطهد الكرام

الصفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

معلومات عن الموضوع

الأعضاء الذين يتصفحون هذا المواضوع

هناك الآن 1 أعضاء يتصفحون هذا الموضوع. (0 أعضاء 1 زائرين)

المفضلات

المفضلات

تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع نشر مواضيع جديدة
  • لا تستطيعنشر ردود
  • لا تستطيع إرفاق المرفقات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •